الاثنين، 23 يوليو، 2007

بحبــــــــــــــــــــــــك


بحبك وانت قريب.. بحبك وانت بعيد
وبحبك وانت هناك.. بحبك لما تكون موجود

بحبك لما بتزعل .. وبحبك لما تكون مبسوط
بحبك لما بتضحك وبحبك لما بتبكى
بحبك وانت فاكرنى .. وبحبك وانت ناسينى

بحبك وانت صاحى وانت نايم وانت قاعد وانت ماشى وانت اى حاجة
بحب كلامك الحلو .. وبحب قلبك الحلو
بحبك كل ذكرى
كل كلمة .. كل همسة .. كل نظرة
بحب حضنك ونظرة عنيك .. وصوت قلبك وهو بينطق بإسمى
بحبك لما الليل يصاحبنا ولما النور يطلع علينا

وبحبك وانت بتلعب كون كان
بحبك غالب وبحبك مغلوب

بحبــــــــــــااااااااااك



الثلاثاء، 10 يوليو، 2007

الحلــــــــــــــــــــــم


أفتقد اللمسة الحانية .. افتقد الحضن الدافىء
صورة تتكرر فى ذهنى .. ذكرى ترسم على شفتى ابتسامة قبل ان تخنقنى
اتذكرنى وأنا ارتدى ابهى ثيابى وألون وجهى بالمساحيق واتبخطر فى دلال أمام المرآة
دلال الأنثى وهى تشعر بالحب .. دلال المرأة وهى تسعى للحب
أهرع فى خطوات واثقة الى الطريق .. ألقاه لأنظر فى عينيه
تمنحنى عيناه الشعور بالحب .. بالإهتمام .. الشعور بأنى امرأة مرغوب فيها
امرأة يسعى اليها رجل .. يخطتفها فى ضوء القمر .. تصعد معه الى عنان السماء
تذوب بين يديه .. تغرقها لمساته فى بحر من الحنان
أضحك معه .. أهمس له .. أحلم معه .. اشكو له .. ابكى بين ذراعيه
أغنى أغنية الحب الأخيرة
فى عينية أدفن كل آلامى
ذكريات كنت فيها ملكة متوجة على عرش الحب
لكن النهاية تأتى كالصدمة .. فيدمى القلب .. وتدمع العينان .. وتختنق الروح
وتتقوقع النفس داخل قوقعة الذكريات
لماذا لا يبقى لى دائما سوى الذكريات؟؟
سؤال افكر فيه ولا أجد الإجابة
كيف ليد حانية ان تلطم بعنف روح انسان أحب بعمق؟
كيف لحضن دافىء أن يحرق قلب احب بصدق؟
كيف لنظرات عيون العاشق الولهان ان تتحول لنظرات قاسى لا يرحم؟
الآن .. الوحدة والألم
الآن .. الان فقط .. استيقظ من الحلم .. فلقد كان دوما .. مجرد حلم
حلم لا يمكن تحقيقه ولا يمكن ان أعيشه فى الواقع مهما حاولت
صحيح صدق من قال أن
الحلم الرومانسى لا يمكن نجده الا فى اغنية حالمة او فى فيلم عاطفى

الاثنين، 2 يوليو، 2007

قمــــــــــة الألــــــــــــــــــــم



أن يتعارض سلوكك مع مشاعرك

أن تختلف أحلامك عن واقعك

أن تتعارض أفكارك مع عواطفك

ان تتمنى اللاممكن وتعشق المستحيل

أن تحيا وتموت فى آن واحد

أن تختفى ابتسامتك تحت مظلة الدموع

أن يرفض قلبك ما يردده عقلك

أن يرحل وللأبد شعورك بالتميز مع كونك جزء من كل

أن تظل تتضاءل وتتضاءل حتى تصبح فى حجم عقلة الأصبع

فلا يسمع صراخك احد

ولا يرى دموعك أحد

ولا يشعر بوجودك أحد

قمـــــة الألــــــم