السبت، 8 ديسمبر، 2007

عيد ميلاد الليلة مين ؟؟؟


ــ


عيد ميلاد الليلة مين

عيد ميلاد النونة
هنفرح ست الحلوين ونشيلها فى عيوننا

ســـــوســـــو

حبيبة الملايين والناس الحلوين

وبمناسبة عيد ميلادها بأهديها اغنية محمد فؤاد الجديدة

خدنى الحنين

خدنى الحنين بعد السنين جابنى هنا
هنا المكان اللى اتولد فيه حلمنا
وبكينا فيه وضحكنا فيه من قلبنا
هنا بلقى نفسى وروحى هنا ببقى انا
عديت على البيت اللى كان فيه الحبايب
راجع مالينى الشوق ولهفة قلبى دايب
اجمل صبا وناس طيبة
هنا اجدع جيران
هنا صحاب زمان
هنا حب عدى وفات عليه 10 و15 سنة
تعب السنين بأنساه هنا
هنا حضن دافى
لو حتى حمل الدنيا كله فوق كتافى
هنا ايد بتمسح دمعتى تهون عليا
فين الاقى حنية كدة .. والله مافى
رجعنى ليها الشوق .. وبعشقها انا
احساس واخدنى لفوق خلانى انا
عديت على البيت اللى كان فيه الحبايب
راتجع مالينى الشوق ولهفة قلبى دايب
اجمل صبا وناس طيبة
هنا اجدع جيران
هنا اصحاب زمان
هنا حب عدى وفات عليه 10 و15 سنة

Get your player at Mp3Profiles.com


الجمعة، 16 نوفمبر، 2007

انا بخير

أشكر كل من سأل عنى وحاول أن يطمئن على
وأحب أن أطمئنكم جميعا

أنا بخير جدا

ونراكم فى القريب العاجل

الأربعاء، 17 أكتوبر، 2007

أسوووور

أنا كنت يوم أسوور
دلوقتى بقيت آسر
ايه اللى غيرنى
والله ما أنا فاكر
الكلمة كانت حلوة
والحضن حنية
دلوقتى ليه ما بقتشى
مقتنع بية
عجبى على اللى نسى
وعجبى على اللى قسى
وأدينى اهه صابر
يمكن يرق فى يوم
ويفتكر أسوور
ويسيبه من آسر

الاثنين، 8 أكتوبر، 2007

أول تاج

مرر لى هذا التاج من الزميلة العزيزة لمياء محمود بمناسبة يوم كلنا ليلى
وهذا هو طبعا اول تاج اقبله واتجاوب معه لكن لو قرأتم الأسئلة ستعرفون السبب
واذا عرف السبب .. بطل العجب
هل انتي سعيدة كفتاة وبدورك في الحياة؟
انا لا املك الحق فى ان اكون سعيدة ام لا .. كونى فتاة ليس وضع من اختيارى بل هو قدر قدر لى
اما دورى فى الحياة فأنا اشعر انه منقوص وان بداخلى طاقة كبيرة لم تخرج بعد

ما الذي لا يعجبك في المجتمع تجاه نظرته لليلى؟
المجتمع ينظر للمرأة على انها أداة .. مجرد أداه لإمتاع الرجل
بينما هى فى الحقيقة مخلوق كامل الأهلية .. له كل الحق فى ان يختار
المرأة محرومة من حق الإختيار
ما رأيك في دور الاعلام في ترسيخ صورة نمطية عن المرأة؟ ومعالجات قضايا المرأة؟ وتأثيره؟
الإعلام جزء من المجتمع وبرغم ان هناك جهود كثيرة مبذولة للإرتقاء بنظرة المجتمع للمرأة الا انها ضعيفة ومبتورة
فى احد المشاهد حوار بين البطلة وحماتها بتقولها هو من امتى يا بنتى الراجل بيفهم الست .. الرجالة عمرهم ما بيفهموا الست .. الست هى اللى المفروض تفهم الراجل وتشوفه عايز ايه وتشوف ايه اللى يريحه
الست هى اللى تيجى على نفسها عشان راحة جوزها
هى دى النظرة التى يرسخها الإعلام فى الأذهان

ما رأيك في يوم ليلى؟
يوم ليلى فكرة رائعة لإبراز دور المرأة ومطالبها البسيطة جدا
مطلبها الوحيد فى ان تعامل كإنسان لا كمدينة ملاهى
اول خطوة اقتراح لتغيير مشاكل معينة؟
الأسرة نواة المجتمع .. انادى كل أم ان تعلم ابنائها الذكور كيف ان للإناث حقوق
وكيف ان للمرأة آدمية يجب أن تحترم
مش بس البنات هم اللى المفروض يعرفوا حقوقهم
لأ .. كمان الصبيان لازم يتربوا على احترام كل ما هو مؤنث

هل تحبين نفسك ام تتظاهرين بالقوة؟

أحبنى طبعا لكنى فى نفس الوقت اتظاهر بالقوة
هل يتعارض تقدير الذات مع التظاهر بالقوة؟؟؟؟؟

هل تعرفين دورك في الحياة ام تنساقين وتلعبين ادوار مرسومة فقط؟

ومن منا لم يرسم له القدر دورا فى الحياة ؟؟ .. المهم هو كيف نمارس ادوارنا

هل انت مستعدة ان تدافعي عن وجهة نظرك عموما ام تجبنين عند المواجهة؟ وهل ترين جبنك صفة شخصية ام يغذيها من حولك؟

لم اكن ابدا جبانة .. ولم استسلم يوما لرأى مخالف .. ولم اخشى فى الحق ابدا لومة لائم
كرهت الأقنعة منذ نعومة اظافرنى ورغم ان اوقعنى ذلك فى كثير من المشكلات
الا انى لم ارتد قناعا قط ولم اكن ابدا الا انا

ما مشاكل ليلى الملحة في المجتمع من وجهة نظرك؟ ما مصدرها؟ هل يمكن حلها؟ وهل عندك موقف شخصى من واقع الحياة؟

االسؤال دة عايز بوستات كاملة عشان يتجاوب عليه
أكبر مشاكل المرأة انها لا تعامل وينظر اليها ولا يعترف بها كإنسان له عقل وقلب ومطالب وحاجات
يحتاج حل تلك المشكلات الى أجيال وبرضه الأسرة والأم الواعية هى التى سوف تحل المعضلة
عندى موقف شخصى طبعا ..
واجهت مشكلة نظرة المجتمع مهما كانت مكانتها ومستواها الإجتماعى
على أنها اللى المفروض تخضع عندما يغضبها الرجل
وانها هى التى يجب أن تتحمل تبعات نزواته حتى وان جرحتها
وانها التى يجب ان تحمى الأسرة حتى وان أمسك الرجل بمعول وحطم قلبها
هل تري المرأة اقل من الرجل في اي مستوى من المستويات؟
وان كان فعلا فما هي هذه المستويات؟

لا يوجد نقص .. العلاقة بين الرجل والمرأة علاقة تكامل لا احلال ولا تبادل

منذ مرور سنة منذ يوم ليلى الاول ماذا تغير في وضع ليلى؟

التغيير مش هنحسه دلوقتى .. هنحسه فى أولادنا وبناتنا
بس لازم نتمسك ونعلمهم ازاى يحترموا ليلى

السبت، 22 سبتمبر، 2007

حوار داخلى من سهر الليالى

كتبت زميلة التدوين وصديقة العمر سهر الليالى بوست عمرها
ومن حلاوة البوست وشدة تعبيره عما يجول بخاطر كل امرأة
وجدت ان نشره هو الوسيلة الوحيدة للتعبير عن تقديرى لها وللبوست نفسه
اليكم كلمات البوست
حوار داخلى يدور داخل كل النساء
فى ستات تخرجه من قلبها على لسانها
وستات تانيه تفضل كتماه فى قلبها لحد ما تطق وتموت بحسرتها
كل ست نفسها تبقى بطله لفيلم رومانسى جميل لكن للاسف البطل دايما مش موجود
وهى جواها كتير وشايله كتير ونفسها توقفه قدامها كده وتقوله
اسمع بقى
ايه اللى ممكن اكون محتاجاه منك عمرك سالت نفسك السؤال ده ؟؟؟
انا محتاجه تكون معايا .. محتاجه لحبك .. محتاجه لقربك منى .. عايزه احس بلمسه حنانك
عايزه اسمع منك كلمه حلوه من كلام زمان .. عايزه وقت من وقتك .. عايزه نخرج سوا
عايزه ورده تهديهالى ..عايزه هديه .. مش مهم هى ايه .. ولا قيمتها ايه
بس حلاوتها انها من غير مناسبه
عايزه رساله حب حلوه تبعتهالى وانت فى شغلك .. عايزه ابتسامه من شفايفك
ونظره اعجاب من عيونك لما تشوفنى وكانى الست الوحيده اللى عيونك بتشوفها
عايزه لما تخدنى فى حضنك انسى الدنيا وهمومها .. وده كان بيحصل قبل كده من غير مااطلبه
ايه اللى جرى علشان مايحصلش دلوقتى ؟؟
والاكيد طبعا انها مش هتلاقى اجابه للسؤال .. ولا استجابه لمطالبها
مع ان الاجابه واضحه قدام عنيها
وهى ان ده احساس هو مش حاسه تجاهها علشان يقدر يعبر عنه بالافعال دى
بس ياترى هى هتفضل عامله نفسها مش واخده بالها لحد امتى ؟؟
ومش عايزه تصدق ان مشاعره اتغيرت لحد امتى؟؟
اكيــــــد مش كتيـــر

السبت، 15 سبتمبر، 2007

أحبك حتى الموت

اعترف انى لم أكن أعلم كم هو مغامر وكم هو جرىء
فاجأنى .. اذهلنى .. بمغامرته الجريئة
جولة فى سيارة جيب زار خلالها 23 ولاية أمريكية
لم يستوقفه الا سواد الليل أو رغبته فى الحصول على قسط من النوم
أرفع قبعتى وأنحنى أمام اصراره وتصميمه على المضى قدما فى مغامرته الجريئة
انسان غير عادى فى زمن العادى .. لكن حبه أبدا مش عادى
***
لقد كان حبنا هو أكبر مغامرة فى حياتى وحياته
حبنا الذى تملؤه كل المعانى وكل ما يمكن أن يمر به العشاق
حب وفراق.. شوق واشتياق .. غرام ووله .. مغامرات وتضحيات.. لقاء وبعاد
نيران تندلع .. ونيران تنطفىء .. قسوة وحنان .. عذاب وانتقام
أشواك وزهور .. أحلام وآلام .. دفء وجليد .. شمس تشرق وظلام يحل
لكن لا شىء يفرق بيننا
ان فرق المكان .. يبقى كل منا داخل قلب الآخر
وان فرق الزمان .. يبقى كل منا فى ايام الآخر
هو أنا .. وأنا هو
***
لا شىء يشعرنى بالأمان أكثر من قدماى تلامس قدماه فى فراش يملؤه الدفء والحب
أمد قدمى لتلامس احدى قدميه كل ليلة قبل أن أخلد إلى النوم .. فقط لأتأكد أنى ما زلت أحيا
أحيا بين يديه .. أحيا فى ظل حبيب علمنى الدهر أن العشق هو .. هو نفسه حبيبى
ان كنتم لا تعرفون الحب فإقرأوا تلك السطور
الحب .. أن تجتاز كل الآلام وأن تقفز فوق الحاجز والحد
أن يبقى شيئا مهما دار العمر ومهما اختلف الوقت
أن نعثر فى داخلنا عن شخص ونصبح نحن هو أو هو نحن
أن يخرج هذا الإنسان ويصبح احساسا
ألا نذكر الاه عند الأزمات وعندما تظلم ايامنا
عندما تخنقنا الأسئلة ولا نجد الا عنده رد
حبيبى ورفيق عمرى
أحبك حتى الموت

الثلاثاء، 4 سبتمبر، 2007

سما .... فى المدرسة



الجميلة سما كان أول يوم ليها فى المدرسة فى حياتها هو النهاردة
***
سما وأختها نورهما أحلى ضحكة وأحلى بسمة واحلى كلمة وأحلى رسمة فى حياتى
***
كانت فرحانة وقوى ومبسوطة بالمدرسة وحاسة انها كبرت زى اختها نور ولم تبك مثل بقية الصغار فى أول يوم للمدرسة
***
سما ثلاثة أعوام وثلاثة اشهر راحت كى جى وان .. وأختها نور أربعة أعوام وثمانية أشهرفى كى جى تو
***
صحيت الصبح أول واحدة
وجتلى وقالتلى : مامى هو أنا هأروح المدرسة النهاردة - مامى : ايوة يا سما
صرخت فى مرح وهى تقفز بين أحضانى .. مامى .. أنا كبرت يا مامى
***
رجعت من المدرسة اول يوم وسألتها : الميس قالتلك ايه النهاردة يا سما
سما : مش عارفة
مامى : مش عارفة ازاى يا سما هى الميس اتكلمت معاكى ولا لأ؟
سما : أيوة اتكلمت كتير يا مامى - مامى : قالت لك ايه؟
سما : مش عارفة يا مامى .. هو أنا باعرف انجليس - تقصد انجليش يعنى
***
مامى : مين أصحابك فى الكلاس يا سما - - سما : يوسف وتيمور ومحمد عبد الجزار
مامى : قصدك محمد عبد الجبار - سما : لأ محمد عبد الجزار
مامى : يبقى أكيد اسمه محمد عبد الغفار
سما : يا مامى اسمه محمد عبد الجزار .. دة صاحبى انا وأنا اللى عارفة اسمه
***
أول تعليق عن سما كتبته المدرسة فى كراس التعليقات كان ترجمته كالآتى
الى الأبوين: واو .. كان لازم تشوفوا سما فى اول يوم وهى بتتعامل وتتآلف مع كل من فى الفصل
البنت فى منتهى الروعة
***
نور وسما هما نتاج حب عميق له تاريخ طويل .. أحيطهم ويحيطوننى .. بكل الحب
***
سما تتميز بخفة الدم والقفشات الذكية وحفظ كل شىء.. البنت جهاز تسجيل حى .. تحفظ كل الأغانى منذ كان عمرها سنة ونصف .. أسفنجة تمتص كل ما تسمعه أو تراه ويمكن ان تكون دليلك لكل الأفلام بأسماء الممثلين كمان
خيالها واسع جدا وتحكى قصص غير حقيقية بالمرة هى بطلتها طبعا
لمضة وغلباوية وترد الكلمة بمية وتستطيع بمهارة شديدة ان تخرج من اشد المواقف صعوبة بخفة دمها المعهودة
***
نور تتميز بالهدوء والرزانة رغم صغر سنها .. قليلة الكلام وتحب أن تجلس لساعات مع ألوانها وأوراقها ترسم وتلون .. أو تلعب بلاى ستيشن .. أو جيمز على الكمبيوتر
بنت فى منهتى الرقة وبتسمع الكلام ومؤدبة ورقيقة المشاعر للغاية .. حساسة جدا وتشعر بالآخرين وبيلفت نظرها أى حد محتاج مساعدة
بتحب باباها جدا وتعتبره مثلها الأعلى فى كل شىء
رغم كل ذلك تصر طوال الوقت على انها ولد .. وكمان اسمه حمادة .. لا ترتدى الا كل ما يفضله الصبيان من ملابس أو أحذية
ولا تشترى الا كل ما يخص سبيدرمان وبات مان وغيره من لعب الصبيان
***
نـــــــــــــــور وســـــــــــــــــما
فى يوم من الأيام هتشوفوا المدونة دى .. وهتشوفوا البوست دة
وهتعرفوا مامى بتحبكم قد إيه
***
بحبك يا نور .. بحبك يا سما

الأربعاء، 22 أغسطس، 2007

بورنو .. بورنو


تملأ الصور والأفلام البورنو الإنترنت .. ومن المؤكد انها أصبحت متاحة للجميع
انا هنا لا أحاول مناقشة الحلال والحرام ولا الصح ولا الغلط
انا بحاول أقول وجهة نظرى فى الأفلام دى وما تدور حوله

لاحظت أن كثير منها يدور حول أمور غير اعتيادية فى الجنس الطبيعى المعتاد والمتعارف عليه
بالنسبة لناس ماجربتش الجنس ممكن تعتقد ان دة الطبيعى
وممكن كمان تسيطر الحاجات دى على عقولهم وتخليهم ما يقدروش يستمتعوا بالجنس الطبيعى

الموضوع الأهم ان الأفلام دى بتركز على متعة الراجل وبتتجاهل متعة المرأة تماما
كل الأفلام تقريبا بتبدأ بإن المرأة تقبل على الرجل
وتقوم بكل الأفعال التى تسعده وتمتعه وتسد جوعه الجنسى

بينما هى مجرد أداة لمتعته والمفروض انها طول الفيلم تبين انها مبسوطة جدا جدا جدا جدا
كل دة عشان عاشرها بعد ما داعبته بشتى المداعبات التى تثير
ويظل يعاشرها جنسيا لمدة طويلة تثير احباط المشاهدين من الرجال
وهى فى الحقيقة مدة قد لا ترغب فيها النساء

يا جماعة الستات مش بيحبوا الحاجة اللى تطول زيادة عن اللازم
لأنها ممكن تكون وصلت للنشوة مرة اتنين وأكثر
وتبدأ فى التململ
ثم تبدأ فى الخوف من العلاقة لما تثيره فى نهايتها من ملل و ويمكن ألم كمان
كل شىء يزيد عن حده ينقلب لضده طبعا
وبعدين تلاقى الفيلم بيظهر البنت مبسوطة قوى قوى وهى بتداعب الرجل وتثيره بالطريقة الفموية
ودة بيعلم الراجل ويفهمه ان البنات بتمبسط لمجرد انه مستمتع
هأموت من الضحك
صدقونى أفلام كوميدية
يستخدمون أوضاع جنسية تناسب وضع الكاميرا ولا تناسب متعة المرأة على وجه الإطلاق
واللى بيشوفوا الأفلام دى فاكرين ان الأوضاع الغريبة دى بتبسط الزوجة
طبعا عشان هوانم البونو هيموتوا من السعادة ووشهم بيضحك من غير سبب يمكن المخرج قالهم يعملوا كدة
العلاقة المفروض انها تكون تبادلية فى المتعة والإثارة مش طرف مبسوط والتانى عامل انه مبسوط
فين القبلة .. مافيش أى تركيز على الحضن ولا على البوسة ولا على اللمسة
حد يقدر يعرف من الأفلام دى ايه الأماكن المثيرة فى جسم المرأة؟

حد يعرف ما هى المدة المطلوبة لمداعبة المرأة قبل المعاشرة؟

حد يعرف برضه من اللى شافوا الأفلام دى متى تصل المرأة للذروة؟

حد يعرف الأوضاع التى تثير المرأة أكثر وتعجل بوصولها للشوة؟

حد يعرف يعنى ايه جى سبوت؟
يصورلك الست هيغمى عليها من السعادة بمجرد ما تشوف راجل عارى
بالذمة دة كلام برضه دى مشاهد كوميدية
بإختصار أنا عايزة أقول لكل رجل عارف البورنو ان كل اللى فى الأفلام دى لمجرد الإثارة للرجل
لكنها لا تصنف كأداة لتعليمك أى شىء ولا لإضافة أى معلومة تساعدك فى حياتك مع مراتك
الأفلام دى هتفسد عليك حياتك الجنسية
فأرجوكم يا جماعة ما تأخذوهاش بمحمل الجد
كل حاجة فى البورنو مزيفة وغير حقيقية
البنت بتحتاج لمداعبات لا تقل عن 5 دقائق قبل المعاشرة

وبعد الإنتهاء تحتاج برضه لملامسة بعض الشىء وشىء من الحب
لأن منحنى الأورجازم عند الراجل يسقط رأسيا بعد النشوة بينما يميل حتى يختفى عند المرأة

يعنى ايه؟
يعنى بتبقى محتاجة للمسة حانية وحضن دافى وقبلة شوق حتى بعد الإنتهاء

خلقة الراجل بتساعده وتساعد اللى معاه على معرفة وقت نشوته ومتى انتهى منها

بينما تحتاج نشوة المرأة لبراعة من الرجل وحنكة ومتابعة

نشوة المرأة أمانة يحملها الرجل فلا تتبعوا البورنو حتى لا تفشلوا للأبد

الأحد، 12 أغسطس، 2007

وتبقى المدونة رغم غياب صاحبتها

فى مدونة
The Groom
وجدت خبر وفاة الزميلة العزيزة المدونة
شيماء
أو
Shiko

من حقها علينا نحن المدونين
أن نضيف مدونتها جميعا فى القوائم
الخاصة بالمدونات الموجودة فى مدوناتنا
وأن نضيف البوستات الخاصة بها لقوائم البوستات الموجودة على مدوناتنا
ويا ريت دة يبقى عهد بيننا لبعض
أكيد كلنا هنموت
وأكيد ان عمر مدوناتنا غالبا هيكون أطول من عمرنا

الأحد، 5 أغسطس، 2007

ليه الناس بتتجوز؟


حقيقى ليه الناس بتتجوز؟؟
ليه لم يجد المجتمع صيغة أخرى للعلاقة بين الرجل والمرأة غير الزواج؟؟
كل الناس بإختلاف معتقداتها وأديانها ومذاهبها وقبائلها وطريقة حياتها .. و.. و..
كل البشرية عبر كل القرون وعبر جميع الحضارات وحتى آكلى لحوم البشر
من أكثر المجتمعات بدائية إلى أكثر المجتمعات تحضرا !!
كلهم اختاروا الجواز كصيغة للعلاقة بين الرجل والمرأة أيضا
طيب ليه؟؟؟؟؟
هو ليه الشكل الإجتماعى للجواز لا ولم ولن يتغير عبر الأزمنة وبإختلاف الأمكنة؟؟
ورغم اننا بنشتم فى الجواز
ونقول مشروع اجتماعى فاشل
بيدمر العلاقة بين الراجل والست وانه خنيق وبيجيب لورا
وكلاااااام كتييييييييير من النوع دة .. رغم كل دة الا اننا برضه لسة بنتجوز
اقصد الجنس البشرى بأكمله
احنا مش بنتزاوج زى الحيوانات .. احنا بنتجوز ونعيش مع بعض للأبد غالبا
يتخانقوا المتجوزين .. يبهدلوا بعض .. يقطعوا بعض
يكسرلها ذراعها .. تفتح له دماغه
يحدف مراته من البلكونة.. يمكن عشان الطراوة
تقطع جوزها وتعبيه فى اكياس لحمة .. يمكن عشان اللحمة غالية
برضه البشرية بتتجوز .. وتفرح بالجواز
ويشجعوا المتجوزين الغير متزوجين على الجواز
رغم انهم تعبانين مع الشريك
طب ليه العذاب؟؟
ماحدش يقولى عشان النسل .. الخلفة مش محتاجة الشكل الإجتماعى دة
وممكن العيال تيجى من غير جواز
وحتى اللى عندهم عقم بيتجوزوا
وماحدش يقولى عشان ربنا قال كدة
لأن الملحدين بيتجوزوا والمجوس وعبدة الشمس وجميع الأديان
واللادينيين برضه كانوا بيتجوزوا
وماحدش يقولى المجتمع يضغط على العلاقة لتصبح زواج
يبقى كدة رجعنا لنقطة البداية
ليه المجتمع أصلا منذ بدء الخليقة لم يجد صيغة غير الزواج
للعلاقة بين الرجل والمرأة؟؟
فكرت كتير وقلت أكيد العلاقة بين الرجل والمرأة محتاجة دة عشان تبقى أحسن
احنا محتاجين لبعض .. محتاجين نعيش مع بعض .. نشارك بعض حياة
كل واحد مننا محتاج حد يعيش معاه حياته بتفاصيلها
من خير وشر وصحة ومرض وحلو ومر
كل واحد مننا محتاج يكون له ذكريات يحكى عنها ويفتكرها مع شخص ما
يبقى مشاركة الحياة هى الهدف مش عشان نكمل نص دينا ولا عشان نتناسل
كل واحد مننا محتاج حد يهتم بيه ويعنيه امره
كل واحد مننا محتاج حد يخاف عليه ويحبه
عشان كدة احنا بنتجوز

الاثنين، 23 يوليو، 2007

بحبــــــــــــــــــــــــك


بحبك وانت قريب.. بحبك وانت بعيد
وبحبك وانت هناك.. بحبك لما تكون موجود

بحبك لما بتزعل .. وبحبك لما تكون مبسوط
بحبك لما بتضحك وبحبك لما بتبكى
بحبك وانت فاكرنى .. وبحبك وانت ناسينى

بحبك وانت صاحى وانت نايم وانت قاعد وانت ماشى وانت اى حاجة
بحب كلامك الحلو .. وبحب قلبك الحلو
بحبك كل ذكرى
كل كلمة .. كل همسة .. كل نظرة
بحب حضنك ونظرة عنيك .. وصوت قلبك وهو بينطق بإسمى
بحبك لما الليل يصاحبنا ولما النور يطلع علينا

وبحبك وانت بتلعب كون كان
بحبك غالب وبحبك مغلوب

بحبــــــــــــااااااااااك



الثلاثاء، 10 يوليو، 2007

الحلــــــــــــــــــــــم


أفتقد اللمسة الحانية .. افتقد الحضن الدافىء
صورة تتكرر فى ذهنى .. ذكرى ترسم على شفتى ابتسامة قبل ان تخنقنى
اتذكرنى وأنا ارتدى ابهى ثيابى وألون وجهى بالمساحيق واتبخطر فى دلال أمام المرآة
دلال الأنثى وهى تشعر بالحب .. دلال المرأة وهى تسعى للحب
أهرع فى خطوات واثقة الى الطريق .. ألقاه لأنظر فى عينيه
تمنحنى عيناه الشعور بالحب .. بالإهتمام .. الشعور بأنى امرأة مرغوب فيها
امرأة يسعى اليها رجل .. يخطتفها فى ضوء القمر .. تصعد معه الى عنان السماء
تذوب بين يديه .. تغرقها لمساته فى بحر من الحنان
أضحك معه .. أهمس له .. أحلم معه .. اشكو له .. ابكى بين ذراعيه
أغنى أغنية الحب الأخيرة
فى عينية أدفن كل آلامى
ذكريات كنت فيها ملكة متوجة على عرش الحب
لكن النهاية تأتى كالصدمة .. فيدمى القلب .. وتدمع العينان .. وتختنق الروح
وتتقوقع النفس داخل قوقعة الذكريات
لماذا لا يبقى لى دائما سوى الذكريات؟؟
سؤال افكر فيه ولا أجد الإجابة
كيف ليد حانية ان تلطم بعنف روح انسان أحب بعمق؟
كيف لحضن دافىء أن يحرق قلب احب بصدق؟
كيف لنظرات عيون العاشق الولهان ان تتحول لنظرات قاسى لا يرحم؟
الآن .. الوحدة والألم
الآن .. الان فقط .. استيقظ من الحلم .. فلقد كان دوما .. مجرد حلم
حلم لا يمكن تحقيقه ولا يمكن ان أعيشه فى الواقع مهما حاولت
صحيح صدق من قال أن
الحلم الرومانسى لا يمكن نجده الا فى اغنية حالمة او فى فيلم عاطفى

الاثنين، 2 يوليو، 2007

قمــــــــــة الألــــــــــــــــــــم



أن يتعارض سلوكك مع مشاعرك

أن تختلف أحلامك عن واقعك

أن تتعارض أفكارك مع عواطفك

ان تتمنى اللاممكن وتعشق المستحيل

أن تحيا وتموت فى آن واحد

أن تختفى ابتسامتك تحت مظلة الدموع

أن يرفض قلبك ما يردده عقلك

أن يرحل وللأبد شعورك بالتميز مع كونك جزء من كل

أن تظل تتضاءل وتتضاءل حتى تصبح فى حجم عقلة الأصبع

فلا يسمع صراخك احد

ولا يرى دموعك أحد

ولا يشعر بوجودك أحد

قمـــــة الألــــــم



الاثنين، 25 يونيو، 2007

الجمعية المصرية للتدوين

الجمعية المصرية للتدوين حلم بنحلم بيه كلنا
محمد عادل
مصر هى أمى قال الفكرة فى التليفون على شكل دعابة
وتشجع أكثر لما لقانى أخدت الموضوع بشكل جاد

آن الأوان عشان نخرج للنور بصورة واضحة
شكل رسمى

عاوزة اقتراحاتكم عشان نحط أهداف للجمعية
أهداف تكون واضحة
تجمعنا .. وتساعدنا .. وتقدم حاجة للمجتمع والبلد.. وتشجع كل واحد فينا يخرج للنور
مستنية أراءكم

تنويه: الجهاز عندى فيه مشكلة ولسة ما اتحلتش .. بأدخل على النت من برة لحد ما الجهاز يتصلح
ما تزعلوش لو اتأخرت فى الرد لأنى هأدخل مرة واحدة يوميا لحد ما الجهاز يتصلح

الأربعاء، 20 يونيو، 2007

لفت نظرى الزميل المدون إيلارى صاحب مدونة
إلى خبر منشور فى جريدة المصرى اليوم بتاريخ
17/6/2007
يشير الى جمعية التدوين المصرية التى ناقشنا فكرة انشاءها فى لقاءاتنا الشهرية
ولكن ضم المقال بعض الأسماء اللامعة فى عالم التدوين وهم
مـــالك و علاء و منال و بهيــه و الوعى المصرى وائل عباس والذين لم اتشرف بمقابلتهم قط من قبل
وانا اكتب هذا البوست لتوضيح ما يلى
اولا لرغبتى فى توجيه الشكر للزميل صاحب مدونة حد فاهم حاجة
ثانيا لتوضيح اننى لم يحدث أن قابلت فاروق الجمل وهو صحفى فى المصرى اليوم وهو مدون صاحب مدونة
خواطر شاب غاضب من قبل ولا كنت مصدره فى هذا المقال ولا أى مقال نشر له
ثالثا لم يحضر اى من المدونين الذين ذكرهم فى المقال أى من لقاءاتنا فيما عدا
الزميلة والصديقة المدونة أمانى سهر الليالى
والزميل والصديق المدون طارق واحد من الناس
ورغم ان الزميلة شيماء الجيزى صاحبة مدونة صحفية مع ايقاف التنفيذ لم تحضر أى من اللقاءات
الا انها أجرت معى حوار نشر على مدونتها
وكان أول حوار فى سلسلة المدونون يتكلمون التى بدأت فى نشرها على مدونتها وهى مشكورة لهذا الجهد
لقـــــــــــاء الأوبـــــــــــــرا
حضر حوالى 60 مدون ومدونة - لا يسعنى ذكرهم جميعا الآن- اللقاء الأخير فى الأوبرا
وكان الحديث عن الجمعية المصرية للتدوين قائم وقد أيد الغالبية الفكرة
واسمح لى يا ايلارى ان آخذ من بوستك بعض الجمل التى توضح الأمر
قال ايلارى عن المدونين الذكورين فى المقال
ان هؤلاء المدونون اللامعون المذكورون فى بداية البوست مسلكهم سياسى
بحت يمثل جانب معارض للحكومه و نحن معهم فى اغلبية مقالاتهم
ولكن نحن مسلكنا اجتماعى انسانى بحت يؤمن بأن التغيير يجب ان يكون من داخلنا اولاً
لقد خلقنا لانفسنا مجتمع جميل صغير بنيت أسسه على كل ما هو انسانى بعيداً عن اى تشوهات او ثقافه ملوثه
ثم أردف قائلا
انا لست سلبى او انهزامى بخوفى هذا و لكنى واقعى و برغم كل شئ سوف استمر ايضاً فى تكملة الحلم
وسواء تحقق ام لا و سواء احبطنا او نجحنا يكفينا شرف الحــــــــــــــلم
أنا ايضا لست سلبية أو انهزامية ولكننى بالفعل أؤمن بما قاله ايلارى وجميعنا كذلك
لذلك نحن نبدأ بأنفسنا
تحياتى لكل من اتصل بى أو حاول اعلامى وابلاغى بالموضوع واخص بالذكر الزميل
الذى كتب بوسته الأخير عن الموضوع تحت عنوان
والزميل العزيز المدون
الذى أثار الموضوع على
والزميل والصديق العزيز محمد حمدى
صاحب مدونة دماغى
والذى أرسل لى ايميل به لينك المقال

الأحد، 10 يونيو، 2007

يا بتاع القزقزة


مررت بمقلة اللب فتوقفت بالسيارة وقررت ان اشترى بعضا من اللب الأسمر السوبر
قعدت اقزقز فى اللب وأنا بادندن أغنية لبلبة الشهيرة
يا بتاع التسالى .. يا بتاع القزقزة
بيقولوا اللب بتاعك علاج للنرفزة
فكرتنى بزمان .. ايام التلمذة
يا بتاع القزقزة
واللب السوبر والأغنية فكرونى بنفسى لما كنت صغيرة فى الإعدادى وكنت ومازلت قريبة جدا من أختى الحبيبة الجميلة سوسو وفى يوم جت سوسو وقالتلى على سرها الكبير .. قالتلى انها بتحب ابن الجيران الأمور قوى قوى اللى ساكن فى الشارع بتاعنا فى بيت العز
بيت العز دة كان الإسم المكتوب على العمارة اللى بينا وبينها 3 عمارات فقط
قالتلى انها شافته وأول ماشافته وقعت فى غرامه على طول والحب دة حاجة غصب عن أى حد يهاجم القلب وما حدش يعرف يتحكم فيه .. وانتهزنا فرصة اننا رايحين نشترى لب علشان تورينى ابن الجيران الأمور
وقفنا قدام بيت العز وكل واحدة فى ايديها كيس لب ونازلين قزقزة .. وطالت الوقفة .. ولم يظهر الأمور
وتكرر المشهد لحد ما فى يوم فعلا لقيناه نازل من العمارة
شهقت فى لوعة وأنا أقول : دة امور بجد .. دة أمور قوى
سوسو بكل ثقة : طيب ما تحبيه .. انا بحبه .. بذمتك مش يتحب
أنا : آه فعلا .. طب أعمل ايه ما انتى بتحبيه
سوسو : حبيه معايا .. ونبقى بنحبه سوا
وفعلا قررنا اننا نحبه سوا سوا
كل يوم ننزل نجيب لب سوبر ونقف قدام بيته علشان نشوفه وهو نازل أو طالع من العمارة
ولما نشوفه نتنح ونسنتح ونتنهد لكن دة عمره ما منعنا نمشى وراه ونراقبه زى المخبرين لو رايح فى اى حتة
المهم فى يوم نزلت لنا جارتنا نونى وكانت صاحبتنا قوى وكل يوم مع بعض نلعب
قمنا رحنا كلنا نجيب لب سوبر وطبعا على بيت العز عدل .. نونى استغربت لكن فهمت بعد ما قلنالها السر
اصل فى ولد أمور قوى ساكن فى العمارة دى واحنا بنحبه
نونى فضلت تروح كل يوم معانا نجيب اللب ونراقب بيت العز بمنتهى الصبر لحد ما شافته نازل من العمارة
شهقت وقالت : دة أمور قوى قوى ...... أنا وسوسو بكل ثقة : طب ما تحبيه معانا
نونى: هو ينفع؟ .. مش هتزعلوا يعنى؟
أنا وسوسو : لا أبدا براحتك حبيه معانا ونبقى احنا التلاتة بنحبه مع بعض
وطبعا كل يوم معانا اللب وومش ناقصنا غير جرنال مخروم عشان المراقبة المحكمة
الولد كان طول ما هو ماشى بيتلفت حواليه وهو مستغرب طبعا .. ينزل .. نمشى وراه .. يرجع .. نرجع معاه
لحد ما قدرنا نتعرف على الشغالة بتاعتهم فى البيت واتصاحبنا عليها .. ومنها جمعنا معلومات غاية فى الأهمية عنه .. عرفنا ان اسمه حمادة وانه ساكن فى الدور الأول .. وعرفنا بقى كمان بلكونته فين .. وعرفنا انه فى أولى ثانوى باسم الله ماشاء الله وان له اختين وهو الولد الوحيد
أمال ايه .. انت بتتعامل مع أقوى جهاز مخابرات فى العالم
بعد ما حددنا مكان الشقة بدأنا نراقبها .. وعرفنا من الشغالة انه اعز اصحابه هو جاره أشرف اللى ساكن قصاده .. وكان لأشرف أخ صغير عنده 6 سنين بيلعب قدام العمارة دايما .. وكانت فرصتنا عشان نحكم قبضتنا على الولد الأمور حمادة .. الولد الصغير كان برضه اسمه حمادة .. الظاهر المنطقة كلها ملغمة حمادة
وطوال فترة المراقبة والتحريات ونحن لا نتوقف عن القزقزة ابدا
وفى يوم كان حظ حمادة الصغير انه نزل يلعب فى الشارع .. أحكمنا قبضتنا حوله ولم يستطيع الفكاك من اغراء اللب والقزقزة وقرر يقبل مننا شوية لب كرشوة لنقل الأخبار .. ومن يومها وبقى صاحبنا وكل ما يشوفنا ياخد مننا لب ومرة كان بيكح وقررت انا بصفتى الطبيب المعالج للشلة انى اشترى له دوا كحة من مصروفى بدل اللب لكن سوسو ونونى ما سابونيش كدة وادونى جرعة من نصيبهم فى المخدر.. قصدى فى اللب
بعد كل دة فى يوم نازلين لقينا حمادة الأمور واقف مع بنت اسمها منى
وكانت صدمة كبيرة لنا كلنا .. وأكلت الغيرة قلوبنا من منى
منى كانت معايا فى المدرسة والنادى وكانت بتكلم كل الصبيان وماما قالت ماتكلموش منى عشان دى بنت وحشة
كانوا بيتكلموا وبيضحكوا واحنا واقفين بنراقب زى قراطيس اللب
ساعتها قلنا لبعض أنا وسوسو ونونى فى حسرة
يا ريتنــــــــا كنـــــا منـــــى
ملحوظة .. رجاء قراءة تعليق سوسو نفسها على البوست عشان تعرفوا بقية الحكاية

الاثنين، 4 يونيو، 2007

اسعديه .. تسعدى به وبحبه

فى مصالحة مع الرجال الذين يعتقدون انى أعلن الحرب عليهم أكتب هذا البوست
كيف تسعدين نفسك؟؟
عشان تبقى سعيدة لازم تسعدى اللى حواليكى .. مافيش أى معنى اننا نقول نفسنا وبس
اتجوزتى راجل بتحبيه ومقتنعة بيه .. طيب نعمل ايه عشان نحصل على زوج سعيد وبالتالى على حياة سعيدة؟؟
ابتسامة رقيقة ترتسم على الوجه دائما .. مساحة خاصة لكل منا .. ان يكون هناك دائما خطط مستقبلية تجمعكما
أن يكون هناك من الأصدقاء ممن يهتمون لأمركما حتى يتدخلوا للصلح عند اللزوم
لا تصرى على التحدث حينما يرفض هو ذلك
لا تقدمى شىء تعتبريه تضحية ابدا مهما حدث فالرجال لا يفهمون هذا المعنى بفطرتهم
اهتمى به كطفل ..واحترميه كأب .. وحبيه كعشيق .. وعامليه كصديق
الرجل يبحث دائما عن امرأة يشعر انه مسئول عنها وأن له دور فى حياتها وليس العكس .. كونى تلك المرأة لأنه سيبحث عن أخرى ليهتم بها بدلا من امرأة تعطيه كل شىء وتدعمه فى كل شىء
هو لا يحتاج لدعمك .. هو يحتاج أن يدعمك
المرأة بالفعل تحقق أقصى سعادة لها من خلال شعورها بحب رجلها واهتمامه بها وتقديره لها
أما الرجل فيحقق اقصى سعادة بنجاحه فى العمل .. دى طبيعة زى ما بيطلع لهم دقن كدة
المهم ان كل طرف يفهم طبيعة الآخر
مش معنى ان الرجل بيهتم بعمله أو اصدقاءه وعائلته كدة يبقى مش بيحب
لأ .. هو بيحب برضه بس هو خلق لإهتمامات أخرى بجانب الحب
ولو قدرت المرأة ذلك لعرفت قيمتها لدى الرجل
الرجل يحب ان يشعر بالمسئولية تجاه المرأة .. بل أنه يحب أن يشعر بذلك واللى بيحصل العكس لما واحدة تحب واحد تقعد تهتم بكل كبيرة وصغيرة فى حياته وتديه اهتمام بالغ ونصائح عديدة كأنه ابن لها
بينما هو يبحث عن انسانة يكون مسئول عنها وتثق فى تصرفاته
الرجل يحتاج أن يبحث عن المرأة التى تثق فيه وليس العكس
لما تلاقى حبيبك بعيد شوية عنك .. مشغول فى أى حاجة .. شغله ؟ .. أصحابه؟ .. أو حتى الكمبيوتر بتاعه؟
سيبيه خاااااالص براحته وأوعى تقوليله أبدا ابدا العبارة الشهيرة بتاعة
انت مش بتحبنى .. انت مش بتهتم بيه .. لو كنت بتحبنى كنت تبقى معايا على طول
لا .. اتركيه براحته تماما واعدك انه يرد عليك بقوة .. يرجعلك بكل حب وشغف
كل الحكاية ان الرجال دائما ما يحتاجون مساحة خاصة بهم
انتظريه وسوف يعود
عاوزة تخلى راجل يحبك ؟
حبيه حتى النخاع .. اظهريله انه أفضل وأعظم الرجال .. دورى على كل حاجة حلوة فيه وقوليهاله
ما تنقديش أبدا .. وان اختلفتى فلا تجادلى ان أصر على رأيه .. ركزى على رغباته ولوحى بها من بعيد
لا تدعى أنك شخصا ليس أنتى .. يعنى أحرصى على التلقائية
حسسيه انه سيدك وانك محتاجة له .. وبرضه حسسيه انك ملكة وانك اخترتى انك تحطى عرشك تحت رجليه
ابتعدى عن المواضيع المأساوية وخليكى دايما بشوشة
خليه يتكلم ويحكى عن مشاكله وعن اللى جواه..احترمى أى شعور سلبى بيحسه ولا تسخرى منه أبدا
لا تنسى أن تخبريه أنه أجمل وأفضل ما حدث لك فى الحياة

للحديث بقية

الأربعاء، 30 مايو، 2007

الحب رياء


حاءٌ .. . باء
الحب .. رياء
أيام العمر تضيع هباء
وأضيع مع الأحلام
وأصير كما الأيام
أتحطم أشلاءاً .. أشلاء
تبقى أو ترحل
لا فرق
فأنا مصنوعة للوحدة
للوهم الزائف
للفرقة
ولقاءُُ مثل الحلم
وحياةُ مثل الحلم
تتأرجح بين الأهواء
وبين الظلم

الاثنين، 21 مايو، 2007

سؤااااااااااالاااااااااااااااات

اتكلمنا عن المرأة فى الحب وفى الجنس وفى الزواج وفى الطلاق
البوست دة انا قررت افتح فيه موضوعات للمناقشة
فقط اترك أى سؤال يدور بخلدك
ذكرا كنت أم أنثى
وأنا سوف ارد عليه
الأسئلة مفتوحة للجميع
اترك سؤالك فى التعليقات وستجد الرد برضه فى التعليقات
يحق للجميع التعليق والمشاركة فى موضوع السؤال
فى انتظار أسئلتكم .. وشكرا

الأربعاء، 16 مايو، 2007

للرجـــــــــــال فقـــــــــــط

يبحث الرجل ويفكر ويتمحص ويقرأ ويتعلم
اذا صادفه أى موضوع يدعو للبحث والتمحيص فى دراسته أو فى عمله أو هواياته
يدخل على النت لما يكون عاوز يعرف حاجة مديره اتكلم عنها عشان يبقى فاهم وغيره بيتكلم
يبحث فى الكتب والمراجع لما يكون عاوز يعمل بحث يسبق به زملائه فى مجال دراسته
يسأل علماء الدين ويستشيرهم ليعرف اذا كان شغله فى البنوك أو حصوله على عمولة البيع حلال ولا حرام
تعالى بقى شوف الرجل عندما تواجهه مشكلة فى فهم شريكة حياته
هى .. غالبا حبيبة اختارها لتكون رفيقة عمر
يعود الى المنزل ليجدها غاضبة .. يكتفى بالصراخ فى وجهها واتهامها انها نكدية
ويهرب الى المخدة ليضعها على أذنيه كى لا يسمعها
هل فكر فى سبب غضبها؟؟ .. ممكن .. طب عمل ايه؟؟ .. هرب
هل كدة هو حل المشكلة؟؟ .. طبعا لأ .. سلسلة طويلة من العذابات تبدأ عندما يجرى فارا خارج المنزل أو حتى خارج الغرفة أو الى فراش به وسادة ليضعها على أذنيه
النتيجة واحدة .. هروب وتعليق المشاكل دون حل
طب لماذا لا يدخل الرجل عند حدوث المشكلة على النت ليقرأ عن طبيعة المرأة ويفهم أكثر؟
لماذا لا يسأل علماء الدين عن رد الفعل المناسب لها وله ولدينه أيا كان؟
لماذا لا يشترى كتاب يتحدث عن طبيعة العلاقات ولا يحاول بذل أى مجهود لإصلاح ذات البين مع شريكة عمره؟
انا أقولكم ليه؟
لأنه يتعامل مع المرأة كدمية للهو
ولما تبدا الدمية فى اصدار اصوات يعتبرها عجيبة وغير مفهومة .. ليه .. لأنه اشتراها تغنى له أو عليه
ليه الدمية دلوقتى بتصرخ ؟ .. ليه بتعيط؟؟ .. ليه بتعترض؟؟
دى مجرد دمية .. يقول لنفسه امشى بعيد لحد ما تتصلح لوحدها.. بيقول كدة فى عقله الباطن أو فى اللاوعى
فى سبب تانى
انه مش عاوز يواجه .. فبيهرب .. هو عارف انها مش دمية بس مش عاوزها هى تحس بغير كدة
تبقى مصيبة لو حست انها انسان .. بشر .. أحسن يبقى عندها رغبات البشر وتطلعاتهم
لأ .. لازم تفضل دمية .. هأعاملها كدة لحد ما تنسى كل شىء عن آدميتها .. لازم تقمع وفورا
ممكن يزعق .. يشتم .. يضرب
على فكرة دة بيحصل يا جماعة وفى بيوت كتيييييييييييييييير للأسف
لو راجل واحد قرر فجاة انه يتعامل مع المرأة بنفس الأهمية التى يتعامل بها مع عمله أو دراسته أو أبحاثه
لنجح فى حل المشكلات واحتواها واقترب منها
يا سيدى اعتبرها ماكينة وحاول تعرف مكوناتها وطريقة تشغيلها
جرب .. يمكن ترتاح وتريحها
ولا برضه الموضوع مش مستاهل
اقولك .. الأحسن
روح اقرا على النت عن كيفية تنزيل أحدث جيم للبلاى ستيشن

الثلاثاء، 8 مايو، 2007

انسان ولا مسخ

أردت أن أكتب فلم أستطع .. واردت أن اقول فلم اقدر.. وأردت أن أتكلم فإنعقد لسانى
اصعب شىء ان تضطر أن تصمت .. وللأبد .. مش بمزاجك .. لأ .. عشان ماحدش هيسمعك
لأ.. عشان كل ماتتكلم يسكتوك
صعب قوى انك تبقى مخنوق وتخاف حتى تصرخ وتقول شيلوا الحبل من على رقبتى
صعب قوى تبقى نفسك فى مجرد طبق فول ويصر حد انك تاكل حاجة تانية .. حتى لو كانت كباب
صعب قوى انك كل ما تنطق بكلمة حد يييجى يضع كمامة على فمك
صعب ان حد يتساءل بمنتهى الإستخفاف والدهشة .. هو انت ناقصك ايه يعنى ما كل حاجة عندك؟؟
مع ان انت حاسس انك ماعندكش حاجة خالص
كل اللى عندك ممكن تبيعه وترميه عشان حاجة مش قادر تحصل عليها
الحاجة دى انك عاوز تبقى انسان
انا عاوزة احس انى انسانة مش مجرد مسخ
اعيش انسانة وأموت انسانة .. وأحب واتحب كإنسانة .. وأعبر عن رأيى كإنسانة
واقول اللى بيزعلنى ويفرحنى كإنسانة
كل ما أتكلم واعبر عن رأيى .. يقولوا لى .. هو انتى ناقصك ايه؟؟؟
هو انا اصلا عندى ايه؟؟؟ .. عندى ايه من متطلبات الإنسانية؟؟
ولا حاجة .. يبقى انا مش عايشة كإنسانة
بل مجرد مسخ

الخميس، 3 مايو، 2007

عيد ميلاد سعيد يا جنى

النهاردة عيد ميلاد الجميلة جنــــى بنت أختى
حلوة وطعمة وسكرة
جميلة جمال ما حصلش
رقيقة زى النسمة

جنــى وبناتى نـــــور وسمــــــا بيحبوا بعض قوى وأصحاب قوى
جنــــى أكبر من سمــــا بشهر واحد بالتمام والكمال
ونـــور أكبر من جنــــى بسنة ونص بالظبط

بالذمة حد شاف بنت حلوة كدة؟؟؟


السبت، 28 أبريل، 2007

علمنى حبيبى

علمنى كيف تكون القبلات
علمنى يا حبى الأول
فأنا معشوقة أقلامك
وأنا تلميذة أحلامك
علمنى كيف تكون البسمة سعادة
علمنى كيف يكون الحب عبادة
حدثنى استاذى الأعظم
حدثنى عن الحب لأعلم
أخبر طالبة العشق بمحرابك
أتكون القبلة وليدة نظرات
ام تولد لما نتعانق
أخبرنى بكل الأسرار
حدثنى عن لغة الأعين
الحب نعيم أم نار
أحديد ام أنفس معدن
علمنى وجرب وتفنن
فأنا تلميذة فى العشقٍِِ
فنانٌ أنت .. ومتمكن

الأحد، 22 أبريل، 2007

تابع الطلاق الناجح 2 - سمراء النيل ورسالة خاصة

ياسمين دي تاني مرة اقرا كلامك.. وصدقيني دمعتي على عينى ..انتي طلبتي مني اني اتكلم .. بس صدقيني مش هقدر اقول زيادة عن اللي انتي قلتيه انا عشت التجربة اللي انت قلتي عليها .. تجربة أن يكون ابواك مطلقين..وهى تجربة خالية من اي مشاعر إلا الألم
اب يلقي كل مشاكله وسلوكيات الآخرين علي ام غلبانة لا تفقه اي شئ سوي انها ام
وام كل ما يهمها هو ان اولادها مش يكرهوها .. ودايما تذكر الابناء بانها لم تخطئ وان الخطأ هو من الأب عشان تبرىء نفسها .. ودة اكيد بيبقي صراع دائم بين اي اتنين على خلاف مش يهمني الاب ايه ولا الام ايه .. يهمني الاولاد .. جايز اكون في نظر الناس انسانة ناجحة وسوية وعارفة اعتمد علي نفسي ..ودة صحيح بس المشكلة بتكمن فى احساسى من جوة .. في الابناء من جوة
الاحساس الدائم باليتم البشع اللي بتتمنى فيه ان ايا من ابوكي او امك يموتوا عشان بيبقي اهون ميت مرة ان واحد منهم يكون عايش ومش قادرة تشوفيه .. أو مش عاوز يشوفك
فى اغلب العائلات المصرية.. الام مش بتبقي قادرة تغطي علي ربع مصاريف ولادها والاولاد حاجة من الاتنين .. يابيعيشوا مع الاب يا اما بيعيشوا مع الام .. وفي كلا الحالتين كارثة
لو مع الاب مين هيربيهم وهو طول النهار ثور في ساقية عشان يغطي مصاريفهم يبقي مافيش ادامه غير انه يتجوز عشان يربيهم ويجيب واحدة تخلي بالها منهم .. ودي مشكلة تانية أكبر
او انه يرميهم للام وطبعا المصاريف بتبقي بالقطارة واقل كلمة يقولها انا مش مديكي مصروف المدارس بتاعة العيال واللبس عايزة مني ايه تاني؟
الام دايما حزينة عشان حاسة انها لوحدها ودايما في خلاف مع الاب اللي طلقها عشان سواء مصاريف او انها بتقوله تعالي اقعد مع العيال .. عشان عاوزاه رب للأسرة ..والاب مش فاضي لعياله سواء بشغله او بتعبه طول اليوم او له حياة أخرى
وسواء الام اوالاب بيبقوامش قادرين يعرفوا ولادهم قد ايه من جوة مجروحين .. يتامي .. حزانى
دايما دموع وعلامات حيرة مرسومة .. قهر واحساس بالظلم لا ينتهى ..عقد نفسية وكراهية في الحياة والعيشة اللي عايشنه
ااحساس وحش قوى لما تكون محتاج حضن حد ومش لاقيه.. ما كل واحد عنده مشاكله اللي مكفياه
انتي بتتكلمي عن طلاق ناجح يمكن فى حالات ممكن تنجح .. بس اغلب الحالات بتبقي بهدله وشتايم وظلم ومحاكم
توهان لا عارف مين الصح ولا عارف مين الغلط .. دايما بتدور علي احساس من برة عايز تصرخ وتلاقي اللي يسمعلك
بس برضه اذا كان لا ابوك ولا امك مش فاضينلك .. الغريب هيسمع؟؟ ..مافيش حدد بيمسح دمعه حد دلوقت
يياريت يا جماعه قبل ما ناخد اي خطوة في تدمير حياة سواء كنت زوج أو زوجة انكم تفكروا كويس في الاولاد
ايه المانع من استمرار حياة طالما فيها احترام؟ عشان خاطر الاقي ابويا وامي معايا
مش يبقى مهمة كل واحد منهم انه يرمي الغلط عن التاني
صدقيني كلنا بندور علي مبررات لحياتنا .. ولعيشتنا .. وبنقول ان كدة اسلم واحسن لينا .. منتهى الأنانية
ابويا يوم ما طلق امي طلقها غيابي وقال للناس كلها انه عمل كدة عشان مصلحتنا .. فين مصلحتنا؟؟ مصلحة ايه دي اللي طلعت بيها فاقدة الثقة في نفسي وفي الناس وبقنع نفسي ان الناس كويسة ودايما حضنها مفتوح للغير؟؟
مصلحة ايه دي للأبناء اللى بيطلعوا يتامي وأمهم وابوهم موجودين؟؟
مصلحة ايه دي اللي تكسر قلوب؟؟
مصلحة ايه دي اللي بتجبرنا اننا لما نقع في مشكلة يبقي نقولها في مواعيد الزيارة سواء للأم أو للأب؟؟
مصلحة ايه دي اللي تدمر نفسيا حد؟؟
مصلحة ايه دي والطفل منا بيطلع لوحده وحيد دايما عايز يهرب لاوضة ضلمة دافن نفسه جوة نفسه مش عايز يخرج من قمقمه؟؟
مصلحة ايه دي اللي تخلي دايما دمعه موجودة علي خدودنا؟؟
مصلحة ايه دي اللي مش في مصلحتنا يا ياسمين؟؟
مصلحة ايه دي لما تحسي انك مسروق منك كل حاجة حتي نفسك؟؟
باسأل اللي بيطلقوا بعض دول .. بتعلموا ولادكم ايه؟؟ بتعلموهم ازاي يسامحوا وانتو مش قادرين علي دة؟؟
حرررراااااااام .. ليه .. ليه الحياة بتضيع من ادينا وانتو مش حاسين وبتتعاملوا مع الظاهرة دي علي انها شئ طبيعي
عارفة انا اكتشفت ان انا مكاني مش هناوغلط اني اكون هنا اساسا ..احيانا بتمني اني كنت مت وما رجعتش تانى
ما بقيتش اخاف من الموت .. انا حتي مكاني مش بينكم ..انا مكاني دايما لوحدي لاننا واللى زيى طول عمرنا بنكون لوحدنا
وهنفضل طول عمرنا لوحدنا .. بنجرح اللي قدامنا غصب عننا زى أعز الناس ما جرحونا
انا اسفة يا ياسمين بس انا بجد مكاني غلط .. ومكاني مش معاكم ولا بينكم
لمن يهمه الأمر
معنا فى الحملة لطلاق ناجح والعلاقة بين الرجل والمرأة
مدونة دماغى لصاحبها الصديق العزيز محمد حمدى

الجمعة، 13 أبريل، 2007

ما هو الحب؟


وجه لى المدون العزيز يامن نوح صاحب مدونة صناعة الإنسان سؤال فى منتهى الصعوبة رغم أنه يبدو للبعض سهلا والسؤال موجود فى الرابط التالى

سألنى يامن .. ما هو الحب؟

لقتنى احتست وفكرت .. صحيح ما هو الحب؟ .. الحب له كذا معنى .. يا ترى هو يقصد الحب بمعنى الحب بين البشر ولا قصده الحب بمعنى العشق بين حبيبين ذكر وانثى؟؟

والحب عموما بين الناس له عدة أنواع .. حب فطرى طبيعى لا نتدخل فيه لكن يفرض علينا وبنتولد بيه .. زى مثلا حب الأم والأب لولادهم .. حب الأبناء لآبائهم .. حب الأخوة لأخواتهم وأهلهم

وفى حب الذكر للأنثى أو العكس .. ودة حب فطرى برضه بس بيخليك تختار شخص واحد بس تحبه لس له علاقة دم بك .. من غير سبب واضح تلاقيك واقع فى غرامه

لكن بالنسبة لى انا رايى انه فى النهاية نوع من التجاذب الجنسى فقط لاغير .. ولأننا آدميين كرمنا الله بالحب عن باقى المخلوقات

بمعنى اننا نفكره حب مش انجذاب جنسى لكن هو فى الأصل تجاذب بين نوعين ذكر وانثى

تفكر فى الحبيب .. يشغلك .. تبقى عاوز ماتفارقوش لحظة .. يعجبك كل حاجة بيعملها ويقولها .. وتبقى فى لغة مشتركة بينكم .. علامات وذكريات وأغنية وفيلم وحدوتة وفكرة

هتقولولى بقى الحب بكل سموه يبقى جنس .. اقول ايوة هو كدة فعلا والدليل على كدة ان اللى بيحب حد بيبقى عاوز يتجوزه .. ليه لأنه يرغب فى التوحد .. ايه هو التوحد ؟ التوحد هو اندماج ذكر وانثى اثناء ممارسة العلاقة الجنسة .. ربنا كرمنا بالحب كإطار آدمى للجنس
طب اثبتلكم ؟؟
اتنين بيحبوا بعض .. بيدوبوا فى بعض .. حكاية حب طويلة عميقة .. وقفوا قصاد العالم عشان يتجوزوا .. وحب وغرام وهيام وكلام ولا فى الأحلام .. يا سلام على كدة يا سلام..
بعد الجواز بشوية .. ودة على فكرة بيحصل كتييييييييييييييير .. مش طايقين بعض .. بيتخانقوا على كل كبيرة وصغيرة .. بيختلفوا فى كل شىء .. مش عاوزين يتكلموا مع بعض .. ليه؟؟ لغتها هو لا يفهمها ولغته هى لا تفهمه .. بيستعملوا نفس المفردات لكن اللغة مختلفة .. زهقوا ملوا .. ليه برضه؟ ................... عشان تذوقها وتذوقته .. شبعوا .. اتخموا من بعض

زى ما تعدى وانت جعان قدام محل كباب وانت جعان .. يسألك صاحبك انت ايه أكتر أكلة بتحبها؟ .. تقول الكباب فورا .. طب تعالى نضرب ربعين .. تطلع من المحل وانت متخم وشبعان .. بعد شارعين .. آدى محل كباب تانى .. هتدخل؟ .. هتاكل تانى ؟؟ طبعا لأ .. ليه ؟؟

حصل عندك تشبع خلاص فمش عاوز تشم حتى ريحة الكباب اللى كانت عاجباك ومجنناك من شوية .. يبقى مش الفكرة فى الكباب .. انت بس كنت جعان ولو كان محل كشرى كان حصل نفس الشىء

هتقولوا لى فى ناس بتتجوز وتعيش العمر كله بتحب .. اقول دى عشرة .. مودة ورحمة .. ربنا خلقها جوانا برضه كآدميين عشان تتدخل وتعمل توازن وتفرقنا عن الحيوانات .. تسأل واحد متجوز عن حب فظيع عن مراته .. يقولك بتعجبنى كل الستات ما عدا هى .. طب ليه قاعد معاها أو حتى ليه مش بتتجوز عليها؟ .. اصلها برضه كويسة وبتتعب عشانى وعشان الولاد وبتقف جنبى ومش عاوز أجرحها وكمان متعود عليها .. هنا بقى المودة والرحمة .. والضمير جوة الإنسان .. وكلما رقى الإنسان بروحه .. سمت على رغبات جسده .. فنقول ضمير ومراعاة مشاعر الاخرين وعشرة وخلافه
فى نوع تالت من الحب

وفى كمان حب البشر لبعض ودة حب كبييير كبيير كبيير قوى .. عارفين ليه؟ .. عشان ما حدش بيفرضه عليك .. حب الأصدقاء .. المعارف .. الجيران .. وكمان .. وكمان .. حب المدونين لبعض كأسرة لم يفرضها أحد علينا .. حب بدون غرض .. بنحب بعض .. بنقف جنب بعض .. بنغوص فى أعماق بعض .. بنحس ببعض ..

ايوة احنا أسرة لم يفرضها علينا أحد
أرجو يا يامن انى أكون جاوبت على سؤالك
مستنية رايكم واستفسارتكم فى التعليقات

الثلاثاء، 10 أبريل، 2007

العزاء واجب على كل مدون

توفت إلى رحمة الله جدة المدونة الزميلة شيماء الجيزى
وعلى من يرغب فى العزاء أن يتوجه إلى المدونة

الخميس، 5 أبريل، 2007

عيناك قيود

عيناك بحور تأخذنى
أسبح فيها
تغمرنى

أحيانا
وأحيانا أخرى

تذبحنى
كالسكين
تتغلغل فى قلبى المسكين
تقتلنى حنين
يهتز كيانى
ويهيم العشق بوجدانى
اتمنى أن أهجر عيناك
لكنى أعود
لأذوب ببحر هواك
عيناك قيود
تطاردنى فى صحوى
تغزونى فى أحلامى
عيناك
تزلزل ايامى
أوا تعلم كم أهواك؟
فلتنظر فى المرآة
لترى عيناك

الثلاثاء، 3 أبريل، 2007

ندوة للمدونين بمجلة كلمتنا

تلقيت دعوه لحضور ندوه عن المدونيين في مصر
بمجله كلمتنا 22 ش سوريا - المهندسين..الدور الثامن
عماره جريده الوسيط
و تم تحديد الميعاد يوم الأربعاء الموافق 4/4/2007
فى تمام الساعة الواحده و النصف ظهرا
وعلى من يرغب فى معلومات أكثر أن يضغط على اللينك التالى

الأربعاء، 28 مارس، 2007

الطلاق الناجح ..كيف نقيم طلاقا ناجحا؟


إن الطلاق ظاهرة انتشرت فى مجتمعنا بشكل متزايد .. وأنا هنا لا أحلل أسبابه ولا مسبباته .. ولكننى أطرح آثاره على الأشخاص المعنيين بالأمر
أنا لا أحاول معالجة المشاكل الزوجية ، أو منع وقوع الطلاق ، أو محاولة تقديم صورة لزواج ناجح .. لا بل هى محاولة
لتقديم صورة لطلاق ناجح .. طلاق ناجح يساهم فى نجاحه الزوج والزوجة وأسرتيهما والبيئة المحيطة .. بل والمجتمع بأكمله، ولأنه قد يكون فى بعض الأحيان حلاً جذرياً ، بل حلاً أمثل ، إلا اننا يجب أن نتعلم كيفية التعايش كمجتمع و كمطلقين وكأبناء طلاق ، بأفضل صورة ممكنة
ان الطلاق بمثابة إعاقة نفسية حقيقية تحدث لأبناء الطلاق ، والمجتمع يذكر دائما المعاق بعاهته تلك مع كل تعليق ومع كل نظرة أو حتى بالتجاهل أو الإهتمام الزائد ، وكذلك أبناء الطلاق يعانون من نفس ردة فعل المجتمع تجاه المعاق
انفصل الوالدان ، ولا يفهم الابناء بعد معنى الطلاق ، بابا وماما اتطلقوا ، يعنى ايه ، يعنى بابا مش هيعيش معانا فى البيت ، وهييجى يشوفكوا مرة كل أسبوع .. ماشى.. لماذا؟ .. لا يسأل الأبناء .. فهم أصغر من أن يسألون..
ومنذ تلك اللحظة تأخذ الحياة شكلا جديدا لم يألفونه من قبل ، فى الحقيقة تتغير حياة الوالدين ايضا ، الآن لم تعد الأم زوجة ، بل هى أم فقط ، ولم يعد الاب كذلك زوجاً و لم يعد يمارس أبوته طوال الوقت كما يفعل الآباء ، انه أب ليوم واحد فى الأسبوع
الطلاق ليس مجرد كلمة وبعض التحليلات والتعليقات لأبناء الطلاق ، بل هو حياة كاملة
فى الواقع تبدأ الأم المطلقة حياة جديدة تتسم بالوحدة فتحاول بكل طريقة أن تثبت وجودها كامرأة من خلال العلاقات الإجتماعية والعمل ، ومن خلال اثباتها للمجتمع قدرتها على تحمل مسئولية تربية الأبناء وحدها .. مما يجعلها تتجه نحو القسوة فى التربية بدون أن تشعر بذلك ، فهى ترغب فى الحصول على الإطراء المستمر من المحيطين بها وبما انها تحملت مسئولية الأبناء وحدها فإن إطراء الآخرين على طريقة تربيتها يعد من أولوياتها بعد أن فقدت الرجل الذى كان يمدها بإطرائه عليها كإمرأة ، فهى لا ولن تقبل بالأخطاء حتى لا يقول الناس ( دول تربية واحدة ست) ومن هنا يبدأ العقاب القاسى وغالبا ما يكون جسديا ، هذا أحد اسباب قسوة المطلقات (غالبا وليس دائما) على أبنائهن ، أما السبب الثالنى فيكون بدافع نفسى دفين ناتج عن شعور المطلقة بأنها شخص قهرته الحياة ، فنجد أنها تتعامل مع ابنائها من ناتج شعورها بالقهر والظلم ( حتى وان كانت هى التى طلبت الطلاق منذ البداية) فهى ترى نظرة ارتياب من المجتمع ، كما أن ابنائها يمثلون عائقا فى حياتها يعيقها عن التقدم فى العمل أو التقدم فى علاقة جديدة مثلا لأنها تظن فى داخلها أنها سوف تكون مرفوضة من جانب الرجال بسبب طلاقها وفى وجود الأبناء يصبح الوضع اسوأ، كل هذه الأسباب تجعل الأم فى صراع نفسى رهيب ، و تقع صريعة شعور داخلى بالوحدة بعد فقدان الزوج بالطلاق.. وينعكس هذا بشدة على طريقة معاملتها لأبنائها والتى تتأرجح بين الشدة والقسوة وإستخدام العقاب الجسدى بإفراط وبين محاولة إلقاء اللوم عليهم لأنهم يدفعونها لذلك لأنهم " طالعين لأبوهم"
وهنا تكمن الكارثة الحقيقية
لماذا كلما فعل الأبناء شيئا سيئا تردد الأم انه ورثه عن ابيه ؟؟ .. ترغب الأم فى ان تمحو من سلوك ابنائها اخطاء معينة .. ولكن ما دخل الأب بالموضوع اساساً؟؟ ولماذا يفعل الأب نفس الشىء وكأن كل منهما يرغب فى أن يثبت أنه الأفضل وانه ورث للأبناء الصفات الحسنة فى شخصيته بينما كل صفة سيئة تخص طبعاً الطرف الآخر
أنهما بذلك يرتكبان حماقة كبرى .. بل عدة حماقات .. وذلك لأن كل انسان فى هذا العالم يأتى من خلال شخصين .. رجل وإمرأة .. وبذلك يجب أن يحمل الصفات الجينية والوراثية لكل منهما .. فهل هذا خطأه الذى يجب أن يعاقب عليه ؟؟ واذا كانت صفاته المكتسبة هى ايضا معظمها ينتقل اليه من خلال الأب والأم فلماذا أيضا يعد التشبه بالآباء الذين هم قدوة كل صغير - لماذا يعد جريمة تستحق العقاب؟؟
يفعل الأب نفس الشىء ، ويلقى اللوم على الأم فى كل خطأ يرتكبه الضغار بدلا من محاولة تقويمه، ليس فقط من خلال نقد سلوكهم على أنه تشبه بالأم .. بل يتهمها أمامهم انها فاشلة فى التربية مما يشعرهم بعدم الثقة فى كلا الطرفين
والسبب يكون تلك الحرب الخفية بين المطلقين للتأكيد على سوء الطرف الآخر أمام الأبناء
يفقد خلالها الأبناء القدوة ويشعرون أن آبائهم ليسوا أهلا للثقة فيخالفونهم ويختلفون معهم ثم ينبذون كل ما يقولون أو يفعلون .. تتحطم القدوة فيسقط الأبناء فريسة لأى شخص غريب يبدى الحب لهم لإعتقادهم انهم مرفوضون من الأم والأب .. فنصفهم هذا الأب الذى تحرص الأم على تشويه صورته ونصفهم تلك الأم التى يحرص الأب على التقليل من شانها
والنتيجة أن يتولد عند الطفل شعور بالفشل والدونية والرفض من الآخرين .. تلك هى الصفات التى يعرفها عن والديه اذن يبدا فى التقلد بها ويلهث بشدة وراء أى شخص يمنحه بعض الشعور بالحب بدون وعى
طولت عليكم .. ولم أنته بعد ..